Jan 6, 2008

غزل البنات


يا غيمة الوهم الذائبة في فمي
تجدد الانصهار بيننا أخيرا
ظننت نشوتي بطعمك لن تتكرر
ظننتكِ نسيتِ ذكريات الشره و النهم
تلك الطفلة المحشوة بالعفوية والشغب
تلك التي تدُسّ كامل وجهها فيكِ حتى الاختناق
وتظهر وردية الوجه مع شهقة الهواء العميقة
ليضحك الجميع عليها..و تكمل الضحك معهم
!!بلا أدنى فكرة لديها عن سبب ما أصابهم

.بلهاء,, و الحمد لله أن بلاهتي ليست مكتسبة
<<<<<<ممنونتك>>>>>>

5 Comments:

Blogger linda said...

لو كنت نعرف كنت جبتهالك يالونا


بس يلا سبقوني ليها


ديري بالك على هالطفلة
هي رائعة بكل للكلمة من معنى

1/7/08, 9:45 PM  
Blogger فراشـة said...

:)

لا اعرف
هل ابتسم
ام اضحك
ابكي
ام امسح دمعي

صرت خلاطا للمشاعر
كلها تتخبط داخلي
حتى حلوى الصوف
لم استسغ طعمها
لم انهي اكلها
ماذا فعلت بي كلماتك

اميرتي

1/9/08, 12:43 AM  
Blogger Lona said...

linda:
thanks linda

1/9/08, 8:52 PM  
Blogger Lona said...

فراشة:
ابتسمي عزيزتي..
افرحي
من حقك الفرح صدقيني

***
وصلي السلام رجاء

1/9/08, 8:55 PM  
Blogger A.Adam said...

جاي ع بالي أكل شعر البنات
الليلة ، راح احاول اكلها بالحلم
دمت بخير

3/23/08, 12:50 AM  

Post a Comment

<< Home