Aug 22, 2006




رحيلك
رحيلك كان و مازال ذبحة
...مؤلمة جدا
و السكين يترنح ببطء شديد على رقبتي
لأشعر بها كأكثر أنواع الموت إيلاماً
...لم جعلتني احبك؟؟
و انت تعرف ان الترحال هو اسمك التاني
!!!او الثالث

6 Comments:

Blogger darcklife said...

صغيرتي lona:لقد بت ادمن كتاباتك حقا,,فهي تعيد الحياة الى اروع لحظات عمري,,,
أدرك ان للرحيل و الفراق ألم لايصف,, ولكن الألم الأكبر هو ان نظل واقفين على اطلال من رحلوا,,,
اما كنت تدركين بان الترحـال عنوانه؟؟
لما احببته؟ لما تلومينه الآن وكأنك تنعتينه بل لامبالاة,,,
لست ادافع عنه ولكنني اتسائل: كيف له ان يجعلك تحبينه دون ان ترينه غريقا غي بحر هواك هو الآخر؟؟
فهل تظنين بان الفرق كان سهلا عليه هو الآخر؟؟

8/23/06, 2:44 PM  
Blogger linda said...

اتعلمين لمادا جعل الترحال اسمه الاخر..لانه من هؤلاء الذين لا يرون سوى احساسهم ولا يشعرون سوى بمشاعرهم لا يعلمون ان للاخرين احاسيس ايضا وقد يؤلمهم الرحيل على سبيل المثال
يازهرتي ستظل وشمة ذبحته في عنقك ولن تزول وقد يراها البعض ويتلمسونها كجرح لهم ايضا والبعض الاخر يجد لها اعدارا لانهم قد يفعلوا مافعل هو بنفس الموقف ولاكن باختلاف الوقت


انا اعارض اخي/اختي darcklife
فانت احببته دون معرفة منك بانه يهوى الترحال وكدالك ان عرف معنى الحب فلا اعتقد يرحل دون تفسير فكيف ادا كان محبا فهل تعتقد انه سيستطيع ترك المحبوب هكدا فقط لانه لايحتمل رؤية ضعفه منعكسا في مرآة العيون؟؟؟
لا احبذ فكرة الرحيل وخاصة ادا كانت من المحبوب
صغيرتي اعلم مقدار حبك له واعلم معاني ألمك لا أقول جميعها وانما نوعا منها لدالك فاني اتفاهم المك حاولي تخطيه يازهرتي فكما تعلمين لا احتمل رؤيتك تتقوقعين على دكرياته فانت طفلتي وامي بنفس الوقت
تحياتي لقلمك

8/23/06, 5:23 PM  
Blogger Lona said...

ليندا..دارك لايف

لا تتشاجروا
احترم آرائكم بشدة..
و لكن لا يهم الامر الان..

هو رحل..
انا بقيت..
لن انساه أبدا
و هو لا أضنه ينسى ايضا

أخر ما أقول
هو أن الحياة هي كومة من الاختيارات
هو إختار..
و انا الان في مرحلة إختيار ايضا

و في النهاية
كل أحد مسؤول عن إختياره
و عن نتيجة هذا الاختيار

و الله كريم

8/24/06, 3:46 PM  
Blogger linda said...

لا تعليق !

8/31/06, 7:04 PM  
Anonymous Matador said...

ربما لم يشأ الرحيل .. ولكن هناك شئ فرض عليه الرحيل .. ربما تكونين أنتِ هذا الشئ ؟

9/5/06, 2:09 PM  
Blogger A.Adam said...

ذبحة مؤلمة جداً ، اااه اخاف عليك كثيرا

2/4/07, 7:52 AM  

Post a Comment

<< Home